أسعار الذهب تفتقر الى الزخم الكافى لاستغلال تراجع الدولار الامريكى بقوة لتحقيق مكاسب أقوى من الوضع الحالى


لاتزال أسعار الذهب تفتقر الى الزخم الكافى لاستغلال تراجع الدولار الامريكى بقوة لتحقيق مكاسب أقوى من الوضع الحالى. فلا تزال عائدات سندات الخزانة العائق الاقوى حاليا امام أسعار الذهب لاستغلال تراجع الدولار الامريكى بقوة مقابل العملات الرئيسية الاخرى. لثلاث جلسات لاتزال اسعار الذهب تفشل فى التحرك أعلى من مقاومة ال 1255 دولار للاوقية. ففى بداية تعاملات هذا الاسبوع تراجعت أسعار الذهب بقوة مختبرة أدنى مستوى لها منذ أكثر من شهر وصولا الى الدعم 1237 دولار للاوقية وبالتالى يخسر المعدن الاصفر فى اول يوم تداول هذا الاسبوع  ومن المعلوم ان الذهب من الملآذات الآمنة واى شكوك حيال الاقتصاد الامريكى او القلق بشكل عام فى الاسواق تعد فرص للذهب فى تحقيق المكاسب. وتترقب اسعار الذهب اى زخم جديد فى حال جائت مفاوضات صعبة لخروج بريطانيا مع الاتحاد الاوروبى او تجدد للمخاوف الجيوسياسية العالمية استغل هذا بالربح من الذهب

تحذير المخاطر

إرسال تعليق

0 تعليقات