انخفاض اليورو والتخلي عن مكاسبه مع صعود الدولار


حقق اليورو تراجع نسبي بعد فشل المستثمرين في جعل العملة الأوربية تطفو فوق مستوى مهم بالسوق، يأتي ذلك مع المراهنات الكبيرة على المشتقات التي تقود الدولار للارتفاع وكنتيجة لتراجع لليورو تم التخلي عن المكاسب المحققة لهذا اليوم. 

اليورو انخفض بنسبة 0.2 بالمئة ليكون مقابل الدولار الأمريكي ب 1.1423 دون تحقيق المستوى المأمول والذي بلغ خلال التعاملات المبكرة إلى 1.474 دولار، كما عزز اليورو من جهة أخرى مكاسب الدولار الأمريكي والذي ارتفع بدوره بنسبة 0.3 بالمئة مقابل العملات الأخرى المنافسة عند 96.58 ومع ذلك بقي الدولار في تسجيل تراجع عبر عنه بالقياسي لفترة 4 أشهر.

تحذير المخاطر

إرسال تعليق

0 تعليقات