إستراتيجيات أوبك تحقق المطلوب رغم تباين أسعار النفط


بالرغم من الانخفاض السريع الذي شهده أسعار النفط من نهاية سنة 2018, عبر العديد من الخبراء الاقتصاديين أن الإستراتيجية التي وضعتها البلدان المصدرة للبترول والتي تعرف باسم أوبك فاشلة، لكن عبر أعضاء هذه المنظمة أن الهدف الأساسي من وضع مثل هذه الإستراتيجية هو إيرادات النفط، كما ذكرت شبكة بلومبرغ الأمريكية أن أخر ما تحتاجه إليه أوبك هو خفض إنتاج النفط. واتلي شهدة أسعاره للخام في لندن إلى العودة لما كانت عليه بالسابق عندما بدأت منظمة أوبك في تنفيذ إستراتيجية خفض الإنتاج بداية سنة 2017 لتكون الأسعار بين 50 و60 دولار أمريكي للبرميل نظار لتأثر الإنتاج النفطي القياسي الأمريكي، وعبر الخبراء عن انخفاض الأسعار يمكن أن يكون مؤشر ينذر بالخطر بالغرم من استمرارية أعضاء أوبك على الخفض من الإنتاج التي اسفرت عن زيادة إيراداتها الاقتصادية المعتمدة على التصدير.

ادعم وشارك الموضوع

إرسال تعليق

0 تعليقات