تراجع الجنيه الإسترليني بعد العزم على تأجيل خروج بريطانيا من الإتحاد الأوربي


انخفض الجنيه الإسترليني اليوم الجمعة بسبب المخاوف المزعمة حول خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي، حيث تحاول رئيسة الوزراء البريطانية تأجيل خروج بلادها من الإتحاد الأوربي حتى يتسنى لها الحصول على موافقة أعضاء مجلس العموم، وأدت هذه الأحداث إلى هبوط الجنيه الإسترليني عند أدنى مستوياته خلال جلسة التداول ليكون عند 1.3011 دولار أمريكي بانخفاض 0.5 بالمئة عن بداية الجلسة، حيث انحصرت العملة البريطانية في شهر مارس الماضي إلى مستوى أعلى بقليل لتكون ب 1.31 دولار.

تحذير المخاطر

إرسال تعليق

0 تعليقات