تقلبات على الجنيه الإسترليني تزامنا مع الناتج المحلي الإجمالي البريطاني


تقلبات على الجنيه الإسترليني تزامنا مع الناتج المحلي الإجمالي البريطاني ستعلن بريطانيا مستوى الناتج المحلي الإجمالي الشهري بالاضافه الى مؤشر الانتاج التصنيعى في الثلاثاء ١٠ ديسمبر ساهمت استطلاعات الرأي التي ترجح فوز رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون في الانتخابات البرلمانية المقبلة واقتراب إتمام صفقة البريكست في دعم الجنيه الإسترليني مؤخرا حيث وصل الى اعلى مستوى له فى 2019 لكن كيف يبلي الاقتصاد البريطاني نفسه؟ خيبت مستويات الناتج المحلي الإجمالي للشهرين الماضيين الآمال حيث تراجعت بنسبة ٠.١% مقارنة بأغسطس وسبتمبر. يتوقع المحللون هذه المرة تحسنا إلى مستوى ٠.١%. ايضا تشير توقعات السوق الى تراجع مؤشر الانتاج التصنيعى البريطانى لذالك من المتوقع ان يحدث تقلبات على الباوند ويتداول زوج GBP/USD بسعر 1.31521 وقت الكتابه بالتوفيق

ادعم وشارك الموضوع

إرسال تعليق

0 تعليقات