بحث فوركس

كيف تحمي نفسك من إشارات التداول الوهمية

غالباً ما يبحث المبتدئون عن أداة سحرية، عن مؤشر واحد يساعدهم على كسب مبالغ طائلة من المال. إذا حالفهم الحظ لفترة من الوقت، يعتقدون أنهم اكتشفوا الطريق إلى النعيم. لكن عندما يتلاشى السحر ويبدأ هؤلاء الهواة بخسارة المال، يتخلون عن مؤشرهم القديم ويبدؤون في البحث عن منجم ذهب آخر. حسناً، ليس اكتشافا باهرا إذا أخبرناكم أن هذا خطأ فادح. الأسواق معقدة للغاية ولا يمكن تحليلها بمؤشر واحد. وحالما تقرأ الجملة الأخيرة، ربما تقول: "حسنا، لقد حاولت استخدام مؤشرات مختلفة، لكنها تعطيني إشارات متناقضة"، وأنت على حق تماما. المؤشرات تتضارب مع بعضها البعض مما يتسبب بإعطاء المتداولين إشارات خاطئة.

لمساعدتك في التعامل مع هذا الوضع المربك، اخترع ألكسندر إيلدر، وهو واحد من ألمع المتداولين، ما يسمى بنظام الشاشة الثلاثية في التداول. فهو يجمع بين المؤشرات المتتبعة للترندات والمذبذبات والفلاتر بحيث يتخلص من عيوبها ويحافظ على نقاط القوة لكل منها. يا له من حل عبقري!

مثل مسجل الشاشة الثلاثية في العلوم الطبية (قبل الانخراط في التداول المالي، عمل إيلدر بالمناسبة كطبيب نفسي)، يطبق نظام الشاشة الثلاثية في التداول عدة اختبارات فريدة، أو شاشات، على كل قرار تداول. وبالتالي فإنه يقلل من المخاطر ويمكنك من تحقيق أرباح أكبر.

كيف يعمل هذا النظام؟أولا، عليك أن تقرر الإطار الزمني الذي ستستخدمه. هناك 3 ترندات رئيسية في السوق، طويل الأمد، متوسط، وقصير الأمد. قام روبرت ريا، الفني البارز في الثلاثينيات، بمقارنة هذه الترندات بظاهرة المد والجزر، بالأمواج، والتموجات على التوالي. اعتقد أن المتداول يجب أن يتداول وفقا للمد والجزر في السوق (والتي يمكن تحديدها على الشاشة الأولى في إطار زمني كبير)، وأن يستفيد من الأمواج (وهذا يمثل التغيرات المتوسطة الأمد في أنماط التداول) وأن يبقي عينه على التموجات (لا تهمل إشارات الصفقات قصيرة الأمد التي تظهر على الشاشة الثالثة).

على سبيل المثال، إذا أردت التداول لعدة أيام، يتم تحديد إطارك الزمني المتوسط من خلال المخططات اليومية. تساعدك المخططات الأسبوعية على تحديد الترندات طويلة الأمد (المد والجزر)، بينما تساعد المخططات الساعية على إيجاد اللحظة الأمثل لفتح الصفقة. يمكنك إيجاد كل الأطر الزمنية واحتمالاتها في الجدول أدناه.

*الشاشة الأولى : بمجرد اختيار الأطر الزمنية الخاصة بك، يمكنك الغوص لاكتشاف أنماط التداول. ابدأ بتحليل المخطط البياني على المدى الطويل لتحديد الترند السائد. استخدم مؤشرا متتبعا للترند - المتوسط المتحرك الأسي 13- فترة زمنية (انقر على "إدراج" - "المؤشرات" - "الترند" - "المتوسط المتحرك"). إذا اتجه الخط للأسفل، يعتبر ترندا هابطا. إذا ارتفع الخط للأعلى، فهو ترند صاعد. يمكنك أيضًا إضافة الماكد "التقاء / تباعد المتوسطات المتحركة" بهدف التأكيد (انقر فوق "إدراج" - "المؤشرات" - "المذبذبات" - "MACD"). انظر إلى ميل المدرج التكراري (الهيستوغرام) للماكد. عندما ترتفع الأعمدة، يسيطر الثيران على السوق. وبالعكس، عندما يكون الميل للأسفل، يشير ذلك إلى ترند هابط.


*الشاشة الثانية : تساعدنا الشاشة الثانية - الإطار الزمني الثاني - على تحديد الأمواج التي تحدث عكس حركة المد والجزر. ببساطة, إذا كان الترند الأسبوعي هابطا, تحتاج تصحيحا صاعدا على المخطط اليومي وأن تقبض على اللحظة التي ينتهي فيها هذا التصحيح ويتواصل فيها الترند الهابط الإجمالي.

وهنا استخدم المذبذبات لتحديد هذه الانحرافات عن الترند الأسبوعي. مهمتك تنحصر في إيجاد هذه الإشارات اليومية التي تساعد على تحديد اتجاه الترند الأسبوعي السائد.

على سبيل المثال، إذا كان الترند الأسبوعي هابطا، يجب أن تأخذ بعين الاعتبار فقط إشارات البيع من المذبذبات اليومية وأن تتجاهل إشارات الشراء. للقيام بذلك، يمكنك استخدام مذبذب العشوائية. عندما ينخفض المتوسط المتحرك الأسي 13 والماكد " MACD" الأسبوعيان، ابحث عن اللحظة التي يترك فيها مذبذب العشوائية اليومي منطقة الإفراط في الشراء ويبدأ بالانخفاض دون مستوى 70. ستكون هذه إشارة بيع. وبالمقابل، عندما يرتفع الماكد الأسبوعي، ابحث عن اللحظة التي يترك فيها مذبذب العشوائية اليومي منطقة الإفراط في البيع ويرتفع فوق مستوى 30. ستكون هذه إشارة شراء.

*الشاشة الثالثة : تستخدم الشاشة الثالثة لتحديد نقاط الدخول. لا تحتاج الشاشة الثالثة لأية أدوات فنية. وهي تساعد على دخول السوق بمجرد أن تعطي الشاشتان الأولى والثانية إشارة شراء أو بيع. ليكون دخولك مثاليا قدر الإمكان، استخدم ما يسمى بتقنية التريلينغ.

عندما يكون الترند الأسبوعي هابطا، ويتحول الترند اليومي من صاعد إلى هابط، عليك الذهاب إلى الشاشة الثالثة / الإطار الزمني الثالث. عندما تفتح المخطط الثالث، لا تدخل السوق مباشرة بل استخدم أمرا معلقا. ضع أمر إيقاف بيع عند 1-2 نقطة أسفل قاع الشمعدان السابق. سيساعدك هذا على التقاط الاختراق نحو الأسفل. بالإضافة إلى ذلك، إذا غيرت السوق اتجاهها قبل فتح الصفقة، فسوف تكون في مأمن من فتح صفقة سيئة. إذا ارتفع الزوج دون المساس بأمرك (لم يتم فتح صفقة بيع)، قم بتحريك أمر إيقاف البيع الخاص بك إلى 1-2 نقطة أسفل الشمعدان التالي. عندما تفتح صفقتك في النهاية، ضع أمر إيقاف الخسارة عند 1-2 نقطة أعلى قمة الشمعدانين الأخيرين. ألق نظرة على الصورة أدناه لترى كيف يعمل كل ذلك.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

الاكثر زياره هذا الاسبوع