سهم Apple مع عملية التقسيم الجديده فرصه استثماريه قويه فى سوق الاسهم

ما هو تقسيم الشركات الكبيرة لأسهمها ؟
يعني تجزئة الأسهم الحالية للشركة بما يعني  مقسمة إلى عدة أسهم دون إصدار أسهم جديدة فعلية. بالنسبة للشركات، فهي طريقة لجعل أسهمها أكثر جاذبية وسهولة للجمهور دون تغيير الرسملة أو إجراء استثمارات إضافية

مالكى اسهم ابل الحاليين :
يتم مضاعفة عدد الاسهم التى تملكها مع تخفيض السعر حسب السعر الجديد والتى يتم اصداره فور تنفيذ عملية التقسيم الجديده

لماذا تحتاجه الشركات؟
المزيد من المال يعني المزيد من المنتجات

لماذا يحتاجها المتدولين؟
يعد شراء الأسهم عملاً محفوفًا بالمخاطر، خاصةً إذا كان سعر السهم المعني قد ارتفع بشكل كبير خلال السنوات الأخيرة، وكان الإحجام أمرًا مفهومًا. من ناحية أخرى ، يعد شراء الأسهم الرخيصة أمرًا منخفض المخاطر مع إمكانية تحقيق عوائد عالية.

كانت آخر مرة قسمت فيها شركة أبل أسهمها في يوليو 2014، منذ وقت ليس ببعيد. وارتفع سعر السهم الواحد من 645.5 دولارًا إلى 925 دولارًا حينها. بعد ست سنوات، يقترب السعر من 500 دولار قبل الانقسام القادم. هذا يعني أن السعر ارتفع بنسبة تصل إلى 100٪ خلال عام! حان الوقت الآن لانقسام آخر. بدءًا من أغسطس 2020 ، سيتم تسعير الحصة الواحدة بما يزيد قليلاً عن 100 دولار. ضياع مثل هذه الفرصة سيكون جريمة ضد ميزانيتك

تشير توقعات السوق الى نجاح هذا التقسيم لجذب العديد من المستثمريين الجدد حيث يتم التقسيم بأقتراب اطلاق ايفون 12 الجديد بالاضافه الى بعض المنتجات والاستثمارات الاخري

ادعم وشارك الموضوع

إرسال تعليق

0 تعليقات